سفيرالسلام

اهلا بك اخي الزائر الكريم

نتشرف بانضمامك الي اسرتنا المتواضعة


فاهلا بك سفير للسلام تفيدنا بما لديك

اهـــــــــــــــــــلا بـــــــــــــــــــــــك
ســـــــــــــجل معـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــنا
مع تحيات سفير السلام


عالم من الابداع والتميزمن اجل تعزيز الثقافة الاسلاميه والادبية والمعلومات العامة
 
الرئيسيةالبوابة*المنشوراتبحـثس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 آمال تتحطم : قصة حب على الانترنت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سندريلا الشاشة

ســـــــــفير يستحــق كــل الثناء والتقديرســـــــــفير  يستحــق كــل الثناء والتقدير
avatar

الأبراج الصينية : التِنِّين


المهنة : علي باب الله
الهواية : الموسيقي
عدد الرسائل : 4621
تاريخ التسجيل : 28/08/2007

مُساهمةموضوع: آمال تتحطم : قصة حب على الانترنت   07.10.11 19:23



تعرفت امال على شاب في العشرين من عمره يدعى احمد , تعرفت عليه عبر



من احدى المواقع عبر الانترنت ومع مرور الايام وتواصلهم عبر المراسله



البريد الالكتروني الى ان تطورت علاقتهما وكانت تبقى لساعات طويله على



جهازها تتحدث معه , كانت تحدثه عن امورها الخاصه وعن دراستها وعائلتها



وهو كان يبادلها بنفس الحديث يحكي لها عن اموره ودراسته ...



لاحضت انا امور غريبه تتعلق بصديقتي امال في جلوسها لساعات طويله



على لاب توب وعن حديثها لي عن صديقها احمد الذي تعرفت عليه عبر



الانترنت الى ان اعترفت لي يومآ ان الذي يدعى احمد قد صارحها بالحب



وهي تبادله نفس الشعور ...



انزعجت وانصدمت حين اخبرتني بموضوع حبهما لم اتقبل الامر واخبرتها



كيف تثقين وتحبين شاب على الانترنت ...



اخبرتها انني رافضه علاقتهما وان لاحب على الانترنت ولا ثقه بشخص



لانعرف عنه شيء , اخبرتها انني سوف اخبر والدها بالامر كي لاتتورط



بأمر الشاب , ولكن امال بكت وانهارت وبقت ترجوني ان اقف الى جانبها



وان الشاب يريدها بالحلال وانها لاتقدر الابتعاد عنه لسبب تعلقها به ..

اخبرتني ان الشاب متعلق بها ويحبها كثيرآ واثبتت لي ورأيت رسائل كان



يرسلها عبر البريد الالكتروني ..



هدئت ومكثة صامته تعجبت لامرهما ولأجل امال وعدتها سوف اقف الى جانبها



وانني سوف اعمل بكل ما لدي كي اوفق بينهما شرط ان لاتهملي نفسك



ودراستك , ووعدتني آمال



ومع مرور الايام والاشهر وآمال تتعلق به اكثر واكثر وفي زيارتي لها



دائمآ تحدثني عنه ...



كنتو اعرض عليها الخروج ولكنها ترفض اخبرتني انه يملك مواقع وهي



تشارك فيهما لأجل احمد وتبقى ساعات طويله على لاب توب كي تبقى بجواره



وبعد مده طويله تعرضت لحادث سياره اصيبت في ظهرها بقت ماكثه في



سريرها ....



كانت في وضع لايحسد عليه شفقت عليها بكيت لما رأيت ملامح الحزن والالم



في وجهها ..



كنتو اذهب الى منزلها كي اطمئن عل حالتها وأواسيها واشجعها ان لاتيأس



وان امامها وقت وستشفى ...



آمال اخبرتني انها سوف تقاوم ألمها ونظرت الى ايميلها كان احمد يواسي



آمال وانه حزين لما جرى لها ...
تعرفت امال على اصدقاء احمد في الانترنت كانت تحب تسمع عن امور احمد



من اصدقاءه ...



وانا حين سافرت الى البلد التي يقيم بها احمد اسال عنه وعن اموره كي



تطمئن امال, وفي يوم من الايام حصلت امور في المنطقه الي يسكن فيها



احمد وعلمت امال من اصدقاء احمد في الانترنت , قلقت كثيرآ آمال



واتصلت بي باكيه انها قلقه كثيرآ وتود الاطمئنان عليه ..



حاولت تهدئتها واتصلت بأشخاص كانو يسكنون بالقرب من منزل احمد



والحمدلله هدئت امال واطمئنت على احمد ...



اخبرتني امال بعد مده ان احمد يود خطبتها واتفقت معه بأن تسافر اليه في



شهر ابريل وسوف يخبر اهله ويتقدم لها ....



لم اصدق حين رأيت الفرحه تشع في وجه امال, كانت تبكي من شدة الفرح



لا استطيع ان اصف مدى سعادة امال ...



أصرت للخروج أمال كي تشتري فستان خطبتها وان يكون بلون الاحمر



كما يحب احمد



خرجنا انا وهي وفتاة اخرى بقينا نمشي لساعات طويله في السوق كانت



تتألم من ظهرها وتكابر امامنا وكانت تبحث عن الفستان الاحمر



ومرينا من امام محل فساتين الزفاف ظلت امال تنظر الى الفستان الرائع وقالت
سوف اشتريه في زفافي و بعدها ذهبنا ووجدنا الفستان الاحمر وكانت سعيده



واشترت بذله خاصه لأحمد كهديه



وحينها عدنا الى البيت معآ وقعدنا نتحدث بامور السفر وحفلة الخطبه



كانت تدعي امال وتقول يارب قرب شهر ابريل بسرعه كي ارى احمد



تفاجئت بحبها الكبير لأحمد وكل هذا الحب عن طريق الانترنت



ومرت الايام قبل ابريل بثلاثه اسابيع اتصل بي والد امال يود التحدث معي



دون عل امال...



اخبرني ان امال ليست على مايرام وانه في المساء يسمع صوت انين



يتألم وانه كلما اقترب من غرفة امال يزداد الصوت وحين يطرق بابها يختفي



الصوت



اخبرني انها كثيرة الجلوس في غرفتها وانها لاتشرب الدواء بموعده ولا تأكل



جيدآ كما لو انها مكتئبه



اندهشت لما قاله لي والدها وتعجبت كثيرآ قائله ما الخطب !!



ذهبت الى امال وتفاجئت بمكوثها على سريرها وارى عيناها قد اسود حولهما



آمال ماخطبك !!! قالت ان لاشيء يثير الاهتمام وانها على مايرام



وسألتها عن علاقتها بأحمد .... اخبرتني ان علاقتهما كما هي ومازال يحبها



تعجبت كثيرآ من الامر وسألتها مرى اخرى : امال انتي بخير !!!

قالت انا بخير والحمدلله

أذن لو كانت على مايرام صديقتي فلما الانطواء في غرفتها لساعات
طويله ...

وفي الايام الاخرى كانت تتصل الى هاتفي في ساعات متأخره وحين

اعاود الاتصال بها : ماذا بك امال, لا شيء لاشيء , امال ماذا بك !!

فأخبرتني انها قد اخطأت بالاتصال برقم هاتفي ولكن لم اطمئن سألتها

آمال انتي غريبة الاطوار مالذي يشغل بالك , اخبريني هل انتي على

مايرام , وقالت بصوت شاحب نعم انا بخير والحمدلله , لم اطمئن

فصوتها شاحب كما لو انها كانت تبكي فقلت لها امال لاتنسي ان تقرئي

المعوذات قبل النوم واذكار المساء ..
لم انام ليلة البارحه ظليت افكر بما قاله لي والدها وبما ارى من تغيرات

على وجه امال امور غريبه تحدث لها , اشياء كثيره شغلت ذهني...
بعد اربعة ايام ازدادت امال بالاحباط وحدثت لها امور غريبه

اخذها والدها الى المشفى واجرئ لها بعض الفحوصات وتحدث الدكتور
الى والدها واخبره ان ابنته قد اصيبت بحالة من الاحباط والاكتئاب

وذلك مما سبب لها الى عدم التركيز والانطواء وقلة الحركه وازدياد

ألمها في ظهرها كما انها مصابة بألم المعده القرحه وقد سببت
ثقب في جدار المعده ..
اخبر الطبيب والدها بأن ابنته في حاله خطره جدآ ...

ومضت امال تتلقى العلاج وفي يوم من الايام مالم يكن في الحسبان

صرخت امال من شدة ألمها كانت لوحدها في المنزل فأتصلت بأخيها

جاء مسرعآ للبيت رأى شقيقته تبكي وتتألم ولا تستطع الحراك

حملها واخدها الى اقرب مشفى ..

تلقيت اتصالآ من احدى اخوتها وحدثني بكل ماجرى لآمال وانها

في حاله خطيره جدآ واعطاني عنوان المشفى ذهبت اليها

كانت بحاله سيئه ولكنها استقبلتني بأبتسامه جميله , كانت تحاول

ان تخفي ألامها امامي ولكني لم احتمل بكيت وعلمت ان صديقتي

ليست على مايرام بقينا لدقائق معآ في المشفى ثم سألتها هل احمد يعلم

بحالتك فقالت لي : لا لم اخبره كي لا ينشغل بحالتي وهو كثير الانشغال

لا اريد احمد ان يقلق فأنا على مايرام , وسألتها ماذا عن شهر ابريل

نحن في اواخر شهر ابريل لم اراكي مهتمه لما اتفقتما عليه ...

قالت : بلى انا واحمد اجلنا موضوعنا الى عطلة الصيف كي لايكون
منشغلآ حينها ,,

آمال ظلت تعاني من حالات مرضها نزيف وألآلآم ..

كنتو اعاود زياراتي لها واخوتها بجانبها وكل مره اراها تزداد سوءآ

في ليلة 30 من ابريل كان دور اخيها في البقاء معاها كان بجانبها

يتلو القرأن الكريم وهي تستمع له وعيناها تدمع ثم وقف عن القراءه

ومسح دموعها عن خديها وابتسم لها وفي داخله حزن كبير ومع

ذلك كان يخفف عن ألم اخته ويخبرها انها على مايرام ولا شيء

يدعو للخوف , ظل يحدثها عن طفولتهما الى ان نسيت امال آلمها ونامت
وظل ساهرآ اخيها يتلو القرآن ...

في صباح 1 مايو 2011 الساعه 9 صباحآ دخلت الممرضه لغرفة امال

وسالت اخيها عن امال قال لها انها بخير وقد نامت بوقت متأخر
وكشفت الممرضه على امال وحينها ادركت ان امال قد فارقت الحياة

ذهبت لتخبر الطبيب تعجب شقيق آمال لما يحدث فسأل الطبيب
ماذا !! ماذا حدث لآمال ,

كشف الطبيب عليها وقال لأخيها : أسف انها ميته ...

فارقت الحياه آمال وهي نائمه , الكل حزن عليها ابوها واخوتها وزملائها واصدقائها كان الامر لايصدق آمال توفت دون وداع
آمال تلك بعمر الورود قد فارقت الحياه بلحضه يااااااااه

ذهبت واخذت احلامها واعمالها معاها دون عوده ..

بعد يومين قررت ان اخبر احمد صديق آمال بما جرى لها

حاولت ان ادخل الى ايملها لم استطع فدخلت على حسابها الفيس بوك
وعملت على حائطها خبر وفاتها كي يعلمو اصدقائها في الموقع

حتى يصل خبر وفاتها الى احمد ..
منهم من قال الله يرحمها ومنهم من قال ان الخبر كذب وانها شائعات

الى ان جائني احمد وقال لي من انتي فأخبرته بكل شيء عنها
كان حزينآ وبعد يومين دخلت مره اخرى الى حساب المرحومه

كي ارى من هم اصدقائها الذين تحدثني عنهم دائمآ

رأيت منشورات من بعض الاصدقاء يشتمونها بالفتاة الكاذبه

والمريضه ويتلفضون بأقوال رذيئه والبعض الاخر من كان يقول الله يرحمها ويغفر لها ويذكرونها بالخير ...
تعجبت ما الخطب آمال قالت لي اصدقائها فى الانترنت كثر وطيبون
لماذا ينعتونها , تعرفت وتحدثت الى الذين يذكرونها بالخير

اخبروني ان الجميع ينعتها هم اصدقاء احمد لان احمد ينعتها بالكاذبه
وانها مريضه نفسيآ ويلفق بعض القصص عليها ,, يارباااااااااه

معقول ايمكن لشخص ان ينعتك بألفاظ فضيعه وهي كانت تعزه وتحبه

لم اصدق ماقالوه بل ضليت اسأل واسأل والجميع اخبرني ان احمد
لم يحبها يومآ بل كانت مجرد فتاة يتسلى بها وقت فراغه

وانه لم يفكر يومآ ان يرتبط بفتاة من انترنت , يمسخر بها امام اصدقائه

منهم من سخر عليها ومنهم من حزن عليها بسبب تصرفاته لها
احد اصدقاء احمد اخبرني انه حدث المرحومه بكل مايقوله احمد عنها

ولكنها لم تصدق بسبب ثقتها به وحبها الكبير له وكلامه المعسول لها

وقبل موتها بشهر ونصف احد اصدقائه احضر صور حديث جرى بينه و

بين احمد وكان احمد يشتمها ويخبر عن خصوصياتها واسمها وكل شيء

كان يهدد بها آمال يخبرها ان احمد يعتبرك فتاة رخيصه فقط للتسليه ,
لكن اصدقاء احمد الذين تعاطفو مع آمال وحبها له حاولو ان يخففو عنها

حين تأثرت , اخبروني انها محطمه كليآ وكانت تبكي لما فعله احمد

اخبروني انها كانت تعشقه وتذكره بكل خير وكان هو يكذب عليها

ويخبرها انه يعشقها , جاء احدهم ايضآ يريني صور من حديث احمد
ان آمال كانت له ارخص من تراب وانه قد اخبره ايضآ قال له:
اخبرها ان تأكل تراب فهي فتاة كاذبه مريضه ...

انذهلت وانصدمت وتألمت لماذا !! لماذا يقول عنها كل هذه الاقاويل
لماذا كانت تعشقه كانت مغرمه به منذو ثلاث سنوات ,,

آمال كانت تذكره بالخير بينما هو ينعتها حتى وهي ميته ,,
آمال كانت تبني احلامآ وامالآ في حبها له , كانت صادقه معه

بينما هو يلعب بمشاعرها كما لو انها ورق للتسليه , لماذا !!

آمال لذيها مشاعر وقلب مثل بني البشر فهي ليست حائط
لم يفكر يومآ انها قد تتحطم انها قد تدمر ,, لماذا يدمرون نفسآ لماذا !!

حينها ادركت ان صديقتي تتألم وتتحطم يومآ بعد يوم فى كل دقيقه في كل ساعه في كل يوم في كل شهر وهي تتحطم أمالها ,,
دمرها ألمها بكل سهولة ,, هذا مايسمونه حب عن طريق الانترنت

احسست بالذنب انا التي سايرتها على الغلط كان من المفروض ان اخبر
والدها كان المفروض ان ارفض منذو البدايه عن قصة علاقتهما ,
اقسم انني اكتب هذه السطور باكيه نادمه بكل ماجرى لصديقتي

واختي الصغرى , ربااااااااااه ارحمها يارب وسامحني بكل مافعلته


ارجوكم هناك اناس لايتحملون ارجوكم احذرو من علاقات الانترنت

هناك من يكن صادق ولكن اكثرهم يحسبون المشاعر لعب ورق
ارجوكم فليحذر الجميع من هذه العلاقات المدمره نفسيآ
ارجوكم احذرو : وكما تدين تدان



_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sfer.ahlamontada.com
سفيرالسلام

مــــــدير عــــــام الموقــــــع
مــــــدير عــــــام الموقــــــع
avatar

الأبراج الصينية : الحصان
المهنة : مدير الموقع
الهواية : الادب والشعر والانترنت
عدد الرسائل : 10564
تاريخ التسجيل : 12/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: آمال تتحطم : قصة حب على الانترنت   12.10.11 21:50

جزاكم الله كل خير




يسلمو اديكم علي هالمجهودات



تسلمووووووووووو والله


تقبلو مروري

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sfer.ahlamontada.com
 
آمال تتحطم : قصة حب على الانترنت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سفيرالسلام :: الادب والشعر والنثر :: القصة والرواية-
انتقل الى: